Accueil / Actualités / مؤسسة التربية من أجل التشغيل قد لا تغير العالم، ولكن يمكنها أن تغير حياة شخص ما

مؤسسة التربية من أجل التشغيل قد لا تغير العالم، ولكن يمكنها أن تغير حياة شخص ما

أنشئت مؤسسة التربية من أجل التشغيل-المغرب وهي جمعية مغربية، عضو في الشبكة الدولية للتربية من أجل التشغيل، سنة 2008، تكمن مهمتها في توفير الشباب الباحثين عن عمل بالمهارات والفرص اللازمة لإدماج ناجح في سوق الشغل. تقدم مؤسسة التربية من أجل التشغيل-المغرب برامج تكوينية في الكفاءات التقنية، السلوكية و اللغوية الأكثر طلبا في سوق الشغل، وتوفر لخرجيها فرص التشغيل في القطاعات الواعدة، بما في ذلك الأوفشورينغ، تكنولوجيا المعلومات، البيع، الخ… منذ إنشائها، قامت مؤسسة التربية من أجل التشغيل-المغرب بتكوين أزيد من 53.000 باحث عن عمل وإدماج 80٪ من خريجي برامج التوظيف والتدريب بشراكة مع أكثر من 350 مشغل.

تقدم المؤسسة خدمات مجانية للمشغلين منها البحث على أفضل المشرحين وتكوينهم فالمهارات الذاتية و التقنيات اللازمة بالمجان. للمزيد من المعلومات، المرجو الضغط على الرابط التالي :