Accueil / Actualités / الحملة التواصلية من أجل التعريف بمختلف مظاهر التمييز والعنف الجنسي المرتبطة بالعاملات الزراعيات

الحملة التواصلية من أجل التعريف بمختلف مظاهر التمييز والعنف الجنسي المرتبطة بالعاملات الزراعيات

في سياق انتشار وباء كوفيد 19 و مايرافقه من إعلان لإجراءات الحجر الصحي ، قررت مجموعة شابات من أجل الديمقراطية تأجيل قافلتها التحسيسية « يودا » التي كان من المقرر تنظيمها بمنطقة آيت ملول ، وتعويضها بحملة تواصلية على مواقع التواصل الاجتماعي ومختلف وسائل الإعلام من أجل التعريف بمختلف مظاهر التمييز والعنف الجنسي المرتبطة ب »العاملات الزراعيات  » خاصة في هذه الفترة الخاصة .

اختير لهذه الحملة شعار « يودا » اي بركا و كفى من معاناة هذه العاملات، وجميعا من أجل مناهضة جميع أشكال العنف و التمييز المرتبطة بهذه الفئة .

وستتضمن هذه الحملة، نشر مجموعة من الشهادات الحية لعاملات زراعيات لمدة أسبوع ، مع نشر وتعميم مجموعة من المطالب الخاصة بهذه الفئة.