Accueil / Non classé / بشأن الأفعال الإجرامية والضغوطات والتهديدات التي يتعرض لها أعضاء مرصد الشمال لحقوق الإنسان لدفعهم إلى التنازل عن ملف إعدادية عبد الكريم الخطابي بالفنيدق

بشأن الأفعال الإجرامية والضغوطات والتهديدات التي يتعرض لها أعضاء مرصد الشمال لحقوق الإنسان لدفعهم إلى التنازل عن ملف إعدادية عبد الكريم الخطابي بالفنيدق

 

 على اثر الأحداث  والتطورات الخطيرة والمتتالية التي أصبح يعرفها ملف إعدادية عبد الكريم الخطابي بالفنيدق، أساسا في الأحداث الإجرامية  والتهديدات لتي يتعرض لها بعض أعضاء مرصد الشمال لحقوق الإنسان، إضافة إلى الضغوط النفسية  التي تتعرض لها التلميذات والأساتذة الشهود، قصد دفعهم إلى التنازل عن الملف،  وتتمثل تلك الأفعال الإجرامية فيما يلي:

1_ إرسال العشرات من الرسائل القصيرة SMS  على الهاتف النقال للأخ محمد بن عيسى، مدير مرصد الشمال، تتضمن تهديدات بالمساس بسلامته الجسدية، وسلامة أعضاء المرصد وهو الأمر موضوع شكاية لدى الضابطة القضائية بمفوضية شرطة مرتيل  يوم الأربعاء 5 يونيو 2013.

2_ضرب عضو مرصد الشمال لحقوق الإنسان بتطوان على مستوى اليد بواسطة شفرة الحلاقة وذلك يوم الاثنين 3 يونيو 2013 ، ومحاولة الدهس بواسطة سيارة للتهريب بمدينة الفنيدق في اليوم الموالي، وهو ما يتزامن مع توصل أعضاء المرصد برسائل قصيرة على هواتفهم النقالة تخبرهم بالحادث وتطالبهم بالتنازل عن ملف التلميذات أو التهديد بارتكاب أفعال إجرامية أخرى في حقهم وهي الأحداث موضوع شكاية لدى الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بتطوان.

3_ تعرض محل تجاري في ملكية مدير مرصد الشمال بمدينة مرتيل صبيحة يوم الجمعة 7 ماي 2013  للاقتحام من طرف شخص أو أشخاص مجهولين حيث تمت بعثرت الملفات وأوراقه الخاصة مع سرقة USB  وجهاز موديم ومبلغ مالي تم تقديم شكاية لدى الضابطة القضائية بمفوضية شرطة مرتيل مساء نفس اليوم.

4_ استمرار الضغوطات النفسية على التلميذات  الثمانية موضوع التحرش الجنسي ومحاولة هتك العرض، إضافة إلى الشهود المتمثلين في الأساتذة.

وأمــام هذه التطورات الخطيرة والأفعال الإجرامية، فإن مرصد الشمال لحقوق الإنسان يعلن ما يلي:  

·        إدانته للأفعال الإجرامية والتهديدات التي يتعرض لها أعضاء مرصد الشمال لحقوق الإنسان، ومطالبته السلطات الأمنية والقضائية بتحمل مسؤوليتها في حمايتهم وتسريع البحث القضائي للوصول إلى الجاني او الجناة.

·        استنكاره لما يتعرض له التلميذات وأساتذة وأستاذات الإعدادية من ضغوط نفسية.

·        تحميل السلطات القضائية بمحكمة الاستئناف بتطوان والمسؤولين الأمنيين السلامة الجسدية لأعضاء مرصد الشمال والتلميذات الضحايا والأساتذة والأستاذات الشهود .

·        مطالبة مدير أكاديمية جهة طنجة تطوان، ووزير التربية الوطنية الإسراع في تفعيل الإجراءات الإدارية ضد كل من تبث تورطه في ما تعرضت له تلميذات إعدادية عبد الكريم الخطابي بالفنيدق. خصوصا أن تقرير المفتشين الجهويين لا زالا مركونا داخل رفوف الأكاديمية والوزارة دون اتخاذ أي إجراءات !!!

·        عزم مرصد الشمال لحقوق الإنسان تنظيم وقفة احتجاجية تنديدا بتلك الأفعال الإجرامية يوم الاثنين 10 يونيو 2013 على الساعة 11 صباحا أمام باب محكمة الاستئناف بتطوان تزامنا مع انطلاقا أولى جلسات التحقيق.

عن المكتب المركزي

 مرصد الشمال
منظمة غير حكومية
المقر المركزي:
 تجزئة ميكستا الصافية بلوك 26 رقم 22 مرتيل
0662801372