Accueil / Non classé / مشروع بروكاديم PROCADEM

مشروع بروكاديم PROCADEM

Auteur: BAKRIM LAHCEN

مشروع بروكاديم باالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين جهة سوس ماسة درعة:تكوين 35 مكون و 1500 مدبر تربوي

تحت شعار  » مفاتيح الحكامة :التدبير التشاركي/التواصل الاستراتجي/التدبير المرتكز على النتائج » ، نظمت وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الأطر والبحث العلمي بتعاون مع الحكومة الكندية لقاء وطنيا تحسيسيا حول مشروع بروكاديم لدعم القدرات المؤسساتية في تدبير الشأن التربوي وتفعيل اللامركزية واللاتركيز في النظام التربوي المغربي ، 

المشروع هو ثمرة التعاون المغربي الكندي ويرمي إلى تكوين أزيد من 12000 مدبر تربوي من مختلفات المؤسسات التعليمية بجهات المغرب في مجالات التدبير التشاركي والمرتكز على النتائج وتفعيل هذا التدبير عبر إستراتجية تواصلية واضحة.

قبل عقد اللقاء الوطني بالرباط يومي 8 و9 دجنبر 2006 لفائدة مديري الأكاديميات ونواب الوزارة والمنسقين الجهويين للمشروع لإعطاء الانطلاقة الرسمية والفعلية لبداية المشروع ، شرعت الأكاديميات الجهوية مند سنة تقريبا في تكوين منسقيات جهوية لتتبع تنفيذ المشروع. 

وللاطلاع على مدى التقدم في انجاز مهام هذه المنسقيات أفادنا د. مبارك حنون مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة سوس ماسة درعة بأن اللجنة المكلفة بالأكاديمية تقدمت كثيرا في انجاز مهام مشروع البروكاديم ،وهكذا حسب المتحدث تم عقد لقاءات جهوية ومحلية، حضرها نواب الوزارة بالجهة والمفتشون والمديرون والموظفون بالأكاديمية والنيابات ، توضح أهمية المشروع وترسم خطة العمل و البرمجة وعملية تكوين المكونين وكذا تحديد كيفية اختيار المستفيدين من تكوينات البروكاديم وقد تم جمع كل المعطيات المتعلقة بالمشروع في المخطط الجهوي للتكوين / البروكاديم ، علما أن جهة سوس ماسة درعة حدد لها حوالي 35 مكون سيستفيدون من تكوين يهم مجالات التدبير والتواصل من طرف خبراء كنديين لكي يقوموا بدورهم بتكوين حوالي 1500 مدبر تربوي بالجهة . والجدير بالذكر أن( Procadem )مشروع تقوية القدرات المؤسساتية للمنظومة التربوية في إطار اللامركزية واللاتركيز،يسعى إلى المساهمة في تطوير المنظومة التربوية على كافة المستويات من خلال مكوناته الستة التالية : 

  التنمية المنظومية –

  إستراتيجية التواصل –

  التدبير التشاركي وتنمية الموارد البشرية –

  التدبير بالنتائج – 

  التخطيط الاستراتيجي – 

  شبكة تبادل الخبرات على المستويين الوطني والدولي –

ويهدف هذا البرنامج إلى دعم الحكامة الجيدة في تدبير الشأن التربوي بالمغرب وتحديث نظم تسييره على الصعيدين الجهوي والمحلي ، عن طريق مصاحبة المسؤولين على تدبير النظام التربوي ودعمهم في عملية تحديث الإدارة التربوية في إطار لامركزية ولا تمركز السلطات وتقاسم المسؤوليات بين المركز والأكاديميات والنيابات ومؤسسات التربية والتعليم ، وينتظر من خلال هذا المشروع ان يحقق نظامنا التربوي النتائج من تحقيق هيكلة نموذجية للمنظومة التربوية وتحيين نظام قيادة ومراقبة إرساء اللامركزية واللاتركيز ووضع سياسة محكمة للتواصل وتحسين القدرات المؤسستية للتواصل الداخلي والخارجي مع تحيين استراتجيات التكوين الأساسي والمستمر وتعميم التخطيط الاستراتجي المتضمن لمبادئ تكافؤ الفرص والمساواة بين الجنسين كما ينتظر منه إعداد وتحقيق نظام لتقييم النتائج والمردودية المؤسستية ونظام للتسيير المالي مبني على التدبير المرتكز على النتائج …

 

الحسن باكريم

 

À propos Responsable de publication