Accueil / Actualités / جمعية شمس للتربية و المواطنة و البيئة

جمعية شمس للتربية و المواطنة و البيئة

اختتمت الدورة الثانية للمنتدى العالمي لحقوق الانسان المنعقدة بمراكش من 27 الى 30 نونبر 2014 بتوصيات هامة خرجت منها بعد اربعة ايام من النقاش في مجالات الحقوق و المواطنة و التنمية و غيرها.
و قد افتتحت الجلسة العامة بقرية العالم بباب إغلي بمراكش يوم 17 نونبر بحضور ما يناهز 6000 مشارك و مشاركة حجوا من من مختلف دول العالم تجاوزت المائة . و على هامش ه\ه التظاهرة الدولية تظاهر كذلك مجموعة من المقاطعين على بعد امتار من القاعة بترديد شعارات سرعان ما أطفأ تأجيجها هطول الامطار الغزيرة على المدينة. و كان الافتتاح رائعا و الجمهور الحاضر منضبطا تلا على أسماعهم السيد وزير العدل و الحريات رسالة ملكية تضمنت مضامين قوية اثارت حماس الحاضرين شملت كافة المجالات و قدمت حصيلة حقوقية مشرفة و انجازات في عدة ميادين من قبيل التنمية و حقوق المرأة و الثقافة الأمازيغية وزغيرها.
حضر المنتدى شخصيات بارزة و خبراء مغاربة و مغاربية و عرب و أجانب و منظمات غير حكومية و وكالات الأمم المتحدة و حكومات و مؤسسات وطنية حقوقية و قادة سياسيين و فاعلين دوليين و نقابات و مقاولات كما خصص المنتدى أروقة للجمعيات و التعاونيات و المؤسسات لعرض أنشطتها و منتوجاتها.
توزع المشاركون و المشاركات على 200 فضاء للتكوين منها 11 ورشة تكوينية و 50 منتدى موضوعاتي 12 منها خاص بالمرأة و 15 لقاء خاص ناقشوا خلال أربعة ايام المسألة الحقوقية و خلصوا الى توصيات مهمة في المجال.
وباختصار فإن مدينة احفير الحدودية كانت حاضرة في عدة ورشات تدخل المشاركون للتعريف بها و التعبير عن هموم أهلها و مشاكل ساكنتها.
عبد الرحمان عمراني
رئيس جمعية شمس للتربية و المواطنة و البيئة
أحفير في 30 نونبر 2014

À propos Responsable de publication