Accueil / Non classé / Communiqué Réseau Egalité Takafoue

Communiqué Réseau Egalité Takafoue

Auteur: Amrani Soumia

بيـان تضامني مع القسم المدمج بمدرسة سعد بن أبي وقاص

وفاءا للأهداف التي التزمت شبكة تكافؤ بالعمل على تحقيقها والتي يمكن إجمالها في الرصد الدائم للمشاكل التي يعاني منها الأطفال ذوو الاحتياجات الخاصة و الدفاع عن حقوقهم ومصالحهم في شموليتها ومناصرتها لدى المشرع والفاعل السياسي الوطني و تحسيس الرأي العام وصانعي القرار بوضعيتهم والدفع باستحضار حقوقهم في كافة البرامج الإنمائية محليا و وطنيا.

واعتمادا على أهمية المكتسبات التي تم تحقيقها في مجال التربية الدامجة للأطفال في وضعية إعاقة نذكرمنها على سبيل المثال لا الحصر مقتضيات الاتفاقية الرباعية للشراكـة بين مؤسسة محمد الخامس للتضامن وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الأطر والبحث العلمي وزارة الصحة وكتابة الدولة المكلفة بالأسرة والطفولة والأشخاص المعاقين من أجل : ” تربية الأطفال المعاقين”التي تنص في فصلها السادس على أن من بين التزامات وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الأطر والبحث العلمي 

  إدراج خريطة تنمية الإدماج المدرسي للأطفال المعاقين في الخريطة التربوية؛ 

  توفير الأطر التربوية لتأطير الأقسام المدمجة؛ وإيمانا منا بأهمية الوقوف على كافة أشكال خرق حقوق الأطفال في وضعية إعاقة والتصدي لها

فإن الجمعيات المنضوية في إطار شبكة تكافؤ تعبر عن أسفها العميق و استنكارها الشديد لما تعرض له القسم المدمج بمدرسة سعد بن أبي وقاص بسلا الخاص بالأطفال ذوي التثلث الصبغي 21 من إنهاء لتكليف أستاذته بشكل مفاجئ و نقلها إلى مدرسة أخرى قصد سد نقص الأطر بها مع العلم ن الأستاذة المذكورة تلقت بفضل الجهود الجمعوية عدة تداريب وتكاوين في مجال التربية الخاصة.

وإثر وصول هذا الخبر لعلم أعضاء شبكة تكافؤ اتخذوا كافة الإجراءات وسلكوا كل السبل المطلبية، من اتصال بالمسؤولين عن الدمج المدرسي بنيابة سلا وانتقال لعين المكان بحثا عن الحلول التوافقية لهذه النازلة لحفظ حق الأطفال المتمدرسين بالقسم المذكور في التربية والتعليم و التخفيف من حدة الاحتقان الذي تملك أسرهم جراء هده الخطوة وتفادي أي تصعيد سلبي ليس في صالح كافة الأطراف المعنية بتمدرس الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة ، إلا أن جهودهم لم تجد لها الصدى المأمول.

وعليه فإن الشبكة تعلن رفضها لتبريرات الجهة التي اتخذت هذا القرار و المبنية على ضرورة توفير أستاذ تلامذة مدرسة الغير معاقين…..من خلال حرمان تلاميذ القسم المدمج المعاقين بمدرسة سعد بن أبي وقاص من تأطير أستاذتهم !!…..

وإذ نعلن أن هذا الحدث الخطير قد يؤسس لاستخفاف عميق بمبدإ المساواة وعدم التمييزعلى أساس الإعاقة وعن إغفال متخذي هذا القرار العميق أهمية و محورية التربية الدامجة في مسيرة التنمية البشرية التي تعد من الأوراش الكبرى التي دشنها صاحب الجلالة محمد السادس نصره لله وأيده .

فإننا أسرا وجمعيات منضوية في شبكة تكافؤ و جمعيات صديقة وحليفة عبر التراب الوطني نطالب بما يلي:

  1- ضمان حقوق الأطفال في وضعية إعاقة في تعليم جيد اندماجي ضمن مبادئ المساواة و تكافؤ الفرص. 

  2-إصلاح ما تعرض له القسم المدمج بمدرسة سعد بن أبي وقاص من حيف و ضرر في اقرب الآجال بإعادة أستاذته إليه. 

  3-استبدال التكليف بالتعيين فيما يخص أستاذة قسم سعد بن أبي وقاص و كافة الأساتذة العاملين بالأقسام المدمجة خاصة من لديهم الكفاءة و التخصص والمؤهلات التي تجعلهم يؤدون مهامهم وفقا للأهداف التربوية المتوخاة. 

  4-مراعاة حرمة الأقسام المدمجة وعدم المساس بتجهيزاتها خاصة تلك المقتناة من طرف الجمعيات المحتضنة 

  5-اجتناب كافة أشكال المقارنة و المفاضلة بين حقوق التلاميذ في وضعية إعاقة و حقوق التلاميذ غير حاملي الإعاقات على أساس أن التربية و التعليم حق يضمنه الفصل 14 من دستور المملكة كافة أبناء هذا الوطن، و احترام المواثيق و العهود الدولية والقوانين الوطنية في هذا المجال.

  6- خلق إطار تنظيمي مؤسساتي مختص في الدمج المدرسي بكافة الأكاديميات و النيابات يضم ذوي الاختصاص و الخبرة و تزويده بكافة الصلاحيات التي تؤهله للقيام بمهامه في مجال التربية الدامجة بما فيه المصلحة الفضلى لهؤلاء الأطفال. 

  7- العمل بمقاربة تشاركية تعتمد على التعاون والتشاور مع مكونات المجتمع المدني خاصة جمعيات الأشخاص المعاقين و أسرهم .

للتعبير عن تضامنكم مع القسم المدمج بمدرسة سعد ابن أبي وقاص الرجاء ارسال الاسم الكامل و الصفة منتمي إلى هيئة ما أو غير منتمي و رقم بطاقتكم الوطنية إلى أحد هين العنوانين الإلكترونيين : [email protected] [email protected]