Accueil / Non classé / ادماج المعلوميات بالمدرسة الابتدائية

ادماج المعلوميات بالمدرسة الابتدائية

Auteur: محمد أومراي

 

على الصعيد العالمي تسعى المدرسة إلى تعميم استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بشكل رئيسي لأسباب التالية :

 

توسيع و تطوير مهارات المتعلم لتلبية المتطلبات الجديدة التي تفرضها تكنولوجيا المعلومات و الاتصال .

تقليص الهوة بين ما يدرس و واقع العالم الخارجي

لتلبية مطالب المجتمع

لتوفير تكافؤ الفرص في التعلم وتعويض الفئات المهمشة.

و انطلاقا من هذه الأسباب جاء مشروع  » الاعلاميات قاطرة للتنمية  » الذي وضعت اسسه جمعية آباء و أولياء تلاميذ مدرسة المنصور الذهبي التابعة لنيابة مدينة فاس بشراكة مع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية و التي تتقاطع أهدافها مع اهداف المشروع .

 

و قد انطلق المشروع في نسخته التجربية خلال الموسم الدراسي 2009/2010 و كان الهدف من هذه المرحلة ، تتبع مدى تقبل المتعلمين لهذه الوسيلة ، و كيفية تناولهم لها ، و مدى تحمسهم و استمراريتهم في التكوين ، و كذلك تحديد أنواع و أشكال البرامج الأكثر جذبا ، و شدا لإنتباههم. أما خلال الموسم 2010/2011 و انطلق المشروع وفق خطة جديدة ، أخذت بعين الاعتبار كل الاكراهات و الصعوبات التي واجهت السير العادي للمشروع خلال المرحلة التجريبية، و على الخصوص رغبت الجميع في الاستفادة من المشروع . حيث انتقل عدد المستفيدين من 210 إلى 756 تلميذ ، كما حاولنا وضع جدادات نموذجية تأخذ بعين الاعتبار الفروق العمرية و المعرفية للمتعلمين . و شكلت هذه المرحلة فرصة لتقييم مدى انخراط و التزام كل من الأطر التربوية و الأولياء التلاميذ و التلاميذ في انجاح المشروع . و كان المجهود متجه نحو العمل على وضع منهجية و أدوات لتقييم مصداقية كل مكون من مكونات المشروع و مدى استفادة التلاميذ منه ، حتى نتمكن من الرقي به و طرحه كتجربة ناجحة يمكن الاقتداء بها .

 

و هكذا فإن الجمعية من خلال احتكاكها مع المشروع اكتسبت ما يكفي من الخبرة للانطلاق إلى العمل وفق منظور علمي محض يأخذ بعين الاعتبار كل الآليات و المبادئ المتعارف عليها .

 

و قد حددت الجمعية للموسم 2011/2012 الأهداف التالية :

 

  الهدف الاول هو وضع و تطوير نموذج لادماج الاعلاميات بالمدرسة الابتدائية يمكن كل من المتعلم و المعلم من الاستفادة من هذا الادماج في كافة العمليات المدرسية ، دون أن أن يحدث أو أن يتطلب تغييرات جذرية في المنظومة المدرسية أو تدبير الزمن المدرسي . 

  والهدف الثاني هو وضع نموذج منهجية لادماج تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في مدرسة كمادة تعليمية و كوسيلة ديداكتيكية مساعدة ، مبنية على إجراءات واضحة يمكن تكييفها حسب الحاجيات . و لتحقيق هذه الأهداف ستتمحور الدراسة المستقبلية حول :

 

وضع نموذج تسيير و ادارة مشروع الادماج .

وضع نموذج لاستغلال الوسائل المعلوماتية .

وضع نموذج بيداغوجي للاسترشاد به في عملية التعليم والتعلم .

وضع تصورعام لعملية التتبع و التقييم لعملية الادماج .

 

À propos Responsable de publication