Accueil / Non classé / الدورة الخامسة للملتقى الوطني التلاميذي

الدورة الخامسة للملتقى الوطني التلاميذي

تحتضن المدرسة العليا لأساتذة التعليم التقني بالرباط، أيام 12-13-14 يوليوز 2007 فعاليات الملتقى الوطني التلاميذي الخامس، الذي تنظمه وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الأطر والبحث العلمي هذه السنة تحت شعار:”أي تلميذ يراهن عليه النظام التربوي لمواصلة تحقيق النجاح المدرسي

يهدف هذا الملتقى إلى رصد مكتسبات التلاميذ من الملتقيات السابقة وتعميق الحوار لتعزيز موقعهم كمستفيدين من خدمات النظام التربوي. كما سيفتح المجال أمام التلاميذ للمساهمة في معالجة عدد من القضايا المطروحة في مختلف الميادين من خلال الورشات والمعارض التي سيتم تنظيمها على مدى ثلاثة أيام، في اطار من التواصل وتبادل التجارب والخبرات بين المشاركين للنهوض بثقافة التربية على المواطنة وتنمية السلوك المدني.

في هذا الاطار دعا المنظمون المشاركين إلى التحلي بالشجاعة والجرأة لاقتحام جميع المجالات وذلك على أساس الاحترام والمشاركة الإيجابية والبناءة لجعل الحياة المدرسية مجالا يساعدهم على التمرس على المسؤولية واتخاذ القرار، مؤكدين على ان الهدف من الملتقى ترسيخ مجموعة من القيم التربوية كالتضامن والتسامح والتشبع بروح المواطنة و العمل التشاركي من خلال حث التلاميذ على مساهمة في تدبير مجالات الحياة المدرسية.

وسيعرف هذا الملتقى، الذي سيشارك فيه حوالي 300 تلميذة وتلميذ يمثلون مجالس تدبير المؤسسات التعليمية، وبرلمان الطفل، والأندية الصحية والبيئية، وأندية التربية على المواطنة والصحافة المدرسية، والتعليم المدرسي الخصوصي، تنظيم ورشات عمل حول موضوع “ماهي الحياة المدرسية من منظور التلميذ (ة)” و”حصر أدوار التلميذ(ة) في مجالات الحياة المدرسية” و”حقوق وواجبات التلاميذ” تقديم نتائج بحث ميداني حول موضوع “مشاركة الشباب في الحياة العامة” الذي أنجزه عدد من التلاميذ تحت إشراف قطاع التربية الوطنية ووزارة الصحة وكتابة الدولة المكلفة بالشباب بدعم من صندوق الأمم المتحدة للإسكان واليونيسيف وتقديم نتائج الملتقيات الجهوية التلاميذية. كما ستقام سهرات فنية ومعارض تشكيلية من إبداعات التلاميذ تتوج بتقديم إعلان الملتقى، وتوزيع شواهد تقديرية على بعض المشاركين