Accueil / Non classé / مستقبل الواحات فى مواجهة التصحر بواحات تافيلالت

مستقبل الواحات فى مواجهة التصحر بواحات تافيلالت

 

Auteur: الحسن المراني – الجمعية الإقلمية لمحاربة التصحر

ندوة مستقبل الواحات فى مواجهة التصحر

حاضر تافيلالت الكبرى يؤكد أن الواحة تعرف معيقات كبيرة لم تسمح بتقدمها وتطورها، .فإذا كانت الإكراهات الطبيعية متشابهة في الماضي والحاضر من جفاف وترمل وملوحة ومرض بايوض… فإن تدبير هذه المجالات عرف تعثرات وتحولات عنيفة في انظمتها وبيئتها.

واقع له علاقة وطيدة بماضيها القريب ، خلال 70 سنة ،عرفت منطقة تافيلالت العديد من البرامج والدراسات والتقارير والمشاريع التنموية ، مما جعلها تملك من القدرة ما يؤهلها لتحقيق تنمية متزنة تلبي طلبات ساكنتها وتضمن مستقل الأجيال القادمة، .لكنها رغم ذلك ، لم تستطع الوصول إلى ذلك التطور.

الفكرة الموروثة عن الواحات أنها مناطق توحد فيها الأهداف ،وان مجموعاتها السكانية متضامنة والعلاقات فيما بينها قوية كما كانت تعرف شمولية في التصور وانسجاما في التعامل بين مكونات الواحة وترابط في المقاصد والأهداف و القوانين والأعراف والطقوس والعادات والإنتاج والاستهلاك . واقع اليوم يظهر منافسة شديدة لاستغلال الموارد، وشراسة في التفوق الفردي، وصراع بين الأجيال في تدبير شـأن الواحة ،مع ظروف مناخية أكثر قساوة مما كانت عليه من قبل .

فأمام الجهودات المبذولة والإصلاحات والمشاريع المنجزة تبقى إكراهات تنمية واحات تافيلالت ومعيقاتها الداخلية والخارجية دروسا في الماضي والحاضر تستوجب الاستفادة منها لتصحيح المسارات لتنمية مستقبلية متزنة لهذه المنطقة .

تحميل المقال

À propos Responsable de publication