Accueil / du coté associations / مشروع تنمية سلسلة الخوخ بمسور مطلب داخل قاعة الانتظار

مشروع تنمية سلسلة الخوخ بمسور مطلب داخل قاعة الانتظار

تعد شجرة الخوخ من أهم الورديات التي يتميز بها إقليم بولمان حيث عرفت منطقة ميسور بنوع مميز أخذ شهرة كبيرة عبر أسواق المملكة ، و تبلغ المساحة المزروعة بإقليم بولمان 354 هكتار ليأتي في المرتبة الخامسة بعد كل من الزيتـون 10700 هكتار ، اللـوز 1250 هكتار، التفـاح 796 هكتار، المشمـش 511 هكتار، هذه المساحة التي تتمركز بدائرة ميسور لكن غياب الاهتمام من طرف وزارة الفلاحة ممثلة في المديرية الإقليمية للفلاحة، و نتيجة عدم إدراجه في إطار مشاريع مخطط المغرب الأخضر بالإقليم ساهم في تراجع هذا الإنتاج و عدم تثمينه خصوصا نتيجة ضيق المساحات المستغلة الممتدة على طول الأودية، و التي هي عبارة عن مستغلات صغيرة تتعرض للتجزيء و التفتت باستمرار، و تعيش تحت رحمة التقلبات المناخية، الفيضانات، البرد و الاستغلال التقليدي خصوصا بأولاد بوخالفة و القصابي، رغم أنه في السنوات الأخيرة لوحظ بروز بعض الضيعات العصرية التي تستغل أحدث التقنيات و التي يمكن أن تصبح نموذجا يقتدى به بالاضافة غلى تواجد مساحة زراعية مهمة صالح لهذا النوع من الأشجار . و رغم مطالبة الساكنة المتكررة بضرورة برمجة مشروع تنمية سلسلة الخوخ بشكل مستعجل بمنطقة ميسور (طلب فلاحي دوار أولاد بوخالفة) لم يعرف هذا المطلب أي نوع من التجاوب من طرف الجهات المعنية مما يطرح مجموعة من التساؤلات المرتبطة بنجاعة الآليات و المنهجية المعتمدة لتسطير مشاريع مخطط المغرب الأخضر