Accueil / Actualités / : مشاركة المرأة في الحياة السياسية ودورها في الانتقال الديموقراطي بالمغرب

: مشاركة المرأة في الحياة السياسية ودورها في الانتقال الديموقراطي بالمغرب

في اطار مشروع متطوعون لدعم مشاركة النساء في الحياة السياسية بالمغرب،

بغرفة التجارة والصناعة والخدمات على الساعة السادسة مساء

نظمت المجموعة المغربية للتطوع بالتنسيق مع جمعية أصدقاء الطفولة والشباب و المركز الدولي للدراسات والبحث العلمي المتعدد التخصصات يوم الثلاثاء 19 ماي 2015 ندوة حول مشاركة المرأة في الحياة السياسية.

افتتح اللقاء السيد عبد الله سهير و بكلمة من ممثل جمعية أصدقاء الطفولة والشباب حيث

قدم نبذة عن نشأة الجمعية والأنشطة التي تقوم بها،

ثم كلمة للسيد اسليماني مولاي عبد الله رئيس المركز الدولي للدراسات والبحث العلمي المتعدد التخصصات والذي أكد على أهمية إشراك الشباب في الميدان السياسي ودور المرأة الفعال في تدبير الشأن المحلي.

أعطيت الكلمة للسيد علي رزوق ممثل المجموعة المغربية للتطوع والذي بدوره تحدث عن السياق العام الذي اوجب مشاركة المرأة في المجال السياسي وتدبير الشأن المحلي، كما أعطى نبذة عامة حول المجموعة المغربية للتطوع نشأتها وأنشطتها التطوعية والتي تأسست من اجل تحقيق التنمية بما فيها تشجيع المشاركة السياسية للمرأة.

تم إعطاء الكلمة للسيد أمباركي محمد والذي قدم عرضا حول مشاركة المراة في المجال السياسي.حيث تم عرض السياق التاريخي بما فيه المواثيق والعهود الدولية والوطنية لحقوق الإنسان والتي تنص على حق المرأة في المشاركة السياسية حسب ما نصت عليه فصول الدستور 06-19-30- 146 والتي تدعو الى الالتزام بحماية الحقوق الانسانية للنساء والنهوض بها لبناء دولة الحق والقانون.

كما تطرق للقوانين المنظمة والتي نص عليها الميثاق الوطني المادة 14 و36 والتي تدعم تمثيلية المرأة مع ذكر التشريعات والعهود الدولية والوطنية كآليات معتمدة.

قدم كذلك الاقتراحات الممكنة لتشجيع مشاركة النساء السياسية منها القناعة بدور المراة في التحول الديمقراطي، وضمان التمثيلية والمشاركة المتساوية للنساء والرجال.

وفتح نقاش معمق حول الموضوع و حول ضمان المساواة والمناصفة اظافة الى تعزيز القدرات والتقوية الديموقراطية والمواطنة لدى النساء….

تعززت الندوة بمداخلة للاستاذ اسليماني مولاي عبد الله موضحا أسباب العزوف السياسي والراجع الى ضعف وجود مقرات سياسية وشبيبة حزبية وغياب التاطير السياسي.

مؤكدا دور الدورات التكوينية والندوات التحسيسية و دور المجتمع المدني في تشجيع النساء سواء في المجال القروي أو الحضري للانخراط السياسي.

اختتمت الندوة على الساعة الثامنة والنصف مساءا بصورة جماعية وحفل شاي على شرف الحضور والمشاركين.

المركز الدولي للدراسات والبحث العلمي المتعدد التخصصات