Accueil / Non classé / مجلس جهة سوس ماسة درعة و جمعية سوس ماسة درعة للتنمية الثقافية ينظمان الملتقى الجهوي الأول للسياسات الثقافية المحلية

مجلس جهة سوس ماسة درعة و جمعية سوس ماسة درعة للتنمية الثقافية ينظمان الملتقى الجهوي الأول للسياسات الثقافية المحلية

مواصلة لتفعيل الإستراتيجية الجهوية للتنمية الثقافية التي بلورتها جهة سوس ماسة درعة، وبعد تنظيم الأوراش التشاورية الإقليمية حول الواقع الثقافي بالجهة، تعمل جمعية سوس ماسة درعة للتنمية الثقافية، علي تنسيق أشغال الملتقى الجهوي الأول للسياسات الثقافية المحلية، الذي سينظم بشراكة مع مجلس جهة سوس ماسة درعة، يومي الجمعة 11 والسبت 12 ابريل 2014 بمدينة أكادير.
ويشكل هذا الملتقى إطارا للتواصل وتبادل الرؤى والمعطيات حول قضايا العمل الثقافي والخطط المقترحة لإنعاشه بين الفعالين السياسيين والعاملين في القطاع الثقافي وإدارات الدولة ذات الصلة، ومكونات المجتمع المدني والمحتضنين والمدعمين للشأن الثقافي بالجهة وعدد من الرموز الثقافية  بالوطن، بهدف إقرار مبادئ كبرى للعمل المشترك من أجل سياسة ثقافية عمومية جهوية متكاملة ومندمجة تضع نصب عينها تثمين العرض الثقافي في حد ذاته وتنمية المجالات الترابية والرفع من جاذبيتها من خلال جودة البيئة الثقافية، وتنمية المجتمع وتعزيز التعدد الثقافي ومحاربة الهشاشة الثقافية.
 هذا وسينظم في إطار فعاليات هذا الملتقى معرض للمنجزات والمشاريع الثقافية على صعيد مختلف مناطق الجهة (تصاميم، مجسمات، صور، ملصقات، معطيات إحصائية، إصدارات، دلائل، شرائط فيديو…) تبرز التنوع الثقافي بالجهة ومدى العناية والاستثمار في هذا القطاع الحيوي بالنسبة للتنمية الشمولية المرجوة.

ويتوخى المنظمون من إقامة هذا الملتقى الخروج برؤية مهيكلة ومتقاسمة بين مختلف الفاعلين تقوم علي منهجية جديدة تندرج في ما أصبح يعرف بالصناعات الثقافية الخلاقة، وهو منظور يفترض المزيد من التكامل بين الرؤيتين الوطنية و الجهوية والمزيد من الالتقائية والهيكلة والتنظيم الناجع على الصعيد المحلي.

À propos Responsable de publication