Accueil / Actualités / مؤسسة ازمور للتنمية المحلية

مؤسسة ازمور للتنمية المحلية

انعقد مؤخرا بمدينة ازمور الجمع العام التأسيسي لمؤسسة ازمور للتنمية المحلية كمبادرة مدنية مستقلة تهدف الى رصد مبادرات التنمية بدائرة ازمور :الجماعة الحضرية لازمور والجماعات القروية لكل من سيدي علي بن حمدوش/هشتوكة / اولاد رحمون/الحوزية.

دواعي التاسيس

إن دائرة ازمور / الجماعة الحضرية لازمور / جماعة سيدي علي بن حمدوش /جماعة الحوزية / جماعة اولاد رحمون لطالما عانت نقص و ضعف الخدمات الاجتماعية والإقتصادية و التربوية و الثقافية المقدمة للساكنة الناتج بالأساس عن ضعف مجال تدخل الفـــاعلين المحليين ( الأجهزة المنتخبة – السلطة المحلية – المجتمع المدني- قطاعات حكومية …) والذي يرجع إلى تشتت مجهودات هؤلاء الفاعلين و غياب إستراتيجية واضحة تعطي الأولوية للحاجات الأساسية للساكنة على جميع المستويات التنموية. ففي ظل هذا الواقع السيئ اصبح مفروض على كل الفاعلين الجمعويين الوعي بضرورة توحيد الجهود و تجاوز الشتات و الصراعات السياسية الضيقة ، من أجل الخروج من بوتقة التهميش و الإقصـــــاء و العمل على تجميع المجهودات و المبادرات وفق منظور تشاركي و تضامني تنموي، تكون أولويته خلق تنمية محلية مندمجة على مستوى تراب دائرة ازمور تستوعب كافة المتدخلين في الشأن المحلي لحل المعضلة الإجتماعية بالدرجة الأولى التي تعاني منها المنطقة برمتها رغم إمكانات المقاطعة الهائلة ســــواء على مستوى العنصر البشري أو على مستوى الإمكانات المادية المهمة التي تتوفر عليها مدينة ازمور والجماعات المحيطة بها ، ناهيك عن موقعها الإستراتيجي بالنسبة لمدينة الجديدة جنوبا والدار البيضاء شمالا.
إن تأسيس مؤسسة ازمور للتنمية المحلية هو خيار تجربة مجموعة من الفعاليات الجمعوية المدنية بدائرة ازمور التي راكمت تجربة في العديد من المبادرات المحلية و الوطنية والدولية ، فهو لا يشكل بديلا عن الإطارات والأنسجة الجمعوية بقدر ما هو إضافة نوعية و قيمة مضافة في الرصيد الجمعوي التشاركي والتضامني.
فتأسيس المؤسسة يأتي في ظل الدستور الجديد الذي جعل من المجتمع المدني شريكا في المجالات التدبيرية التشاركية بين الدولة و المنتخبين و باقي الفاعلين الجمعويين في الحياة العامة وفق مفاهيم و معايير موضوعية في ظل الحكامة الجيدة و التدبير المعقلن لإنجاز مشاريع تنموية تحقق تنمية مستدامة للمنطقة وساكنتها و اضعين نصب أعينهم سياسة القرب ، المواكبة، التشارك ، التضامن والتعاون

 المبادئ الإستراتيجية لعمل المؤسسة :

إن مؤسسةا زمور للتنمية المحلية كإطار جمعوي مستقل خلق من أجــــل التعــــاقد على مجموعة من المبادئ الإستراتيجية في منهجية العمل لإنجاح مشروع التنمية المحلية على مستوى تراب دائرة ازمور ، هذه المبادئ الإستراتيجية لعمل المؤسسة تحدد في:
التخليق كمدخل أساسي للإصلاح .

تعزيز القوة الاقتراحية للنسيج الجمعوي في تدبير الشأن المحلي وفي التشريع والنقاش حول السياسات العمومية .

إعتماد الشفافية والوضوح في طريقة العمل .
تبني الديمقراطية الداخلية والتشاركية في عمل المؤسسة .
الإستقلالية في اتخاذ القرارات .
بناء الثقة بين الفاعلين المحليين .
اعتماد مبدأ التضامن والإتحاد لخلق تنمية محلية حقيقية ونبذ كل أشكال التفرقة والتشتت بما يخدم التنمية المحلية .
الحكامة الجيدة والنجاعة والجودة في التدبير والتسيير والتدخل .
تكريس ثقافة التطوع لدى مختلف الفاعلين الجمعويين .
هذه المبادئ الإستراتيجية التي تستند عليها المؤسسة في عمله ترمي كلها إلى خلق تنمية محلية شاملة خدمة لساكنة المنطقة وتحقيقا للمصلحة العامة ..

الاهداف الكبرى

رصد وتتبع المبادرات التنموية

اقتراح البرامج والمشاريع على الجماعات الترابية

برامج تقوية قدرات الفاعلين الجمعويين والمنتخبين.

تنظيم كل البرامج والتظاهرات الهادفة للتنمية المحلية.

الترافع والدفاع عن قضايا المدينة والدائرة

توحيد جهود الجماعات المجاورة.

   الهيكلة والتسيير

تتكون المؤسسة من مكتب تنفيذي يسهر على تسيير شؤونها اضافة الى مجلس اداري ومجلس استشاري للكفاءات المدنية .

وبعد مناقشة الاوراق التأسيسية والقانون الاساسي وتسطير الاهداف العامة تم انتخاب مكتب مسير جاء كالتالي :

الرئيس : سعيد الخاتيري.

الكاتب العام : عبد اللطيف البقالي.

اميين المال :محمد حكوشي.

المستشارون :عديل ابوز يد – ضحى جوان.

À propos Responsable de publication