Accueil / Actualités / لنتذكر جميعا الولوجيات بمدينة كلميم في اليوم الوطني للأشخاص في وضعية إعاقة

لنتذكر جميعا الولوجيات بمدينة كلميم في اليوم الوطني للأشخاص في وضعية إعاقة

يوم 30 مارس هو اليوم الوطني للأشخاص في وضعية إعاقة, وهذا ما يجعلنا نطرح سؤال للنقاش والترافع حول الولوجيات بمدينة كلميم؟ إن المادة 1 من قانون 10.03 المتعلق بالولوجيات تؤكد : « تعتبر البنايات والطرقات والفضاءات الخارجية ووسائل النقل المختلفة سهلة الولوج, إذا أمكن للشخص المعاق دخولها والخروج منها والتحرك داخلها واستعمال مختلف مرافقها والاستفادة من جميع الخدمات المحدثة من اجلها وفق الشروط الوظيفية العادية ودون تعارض مع طبيعة الإعاقة. وتعتبر وسائل الاتصال سهلة الولوج إذا أمكن للشخص المعاق حسيا الاستفادة من خدمات الإعلام والتواصل والتوثيق. « 

وقد جاءت المواثيق الوطنية خاصة الفصل 34 من دستور 2011 لتأكيد ولوج الأطفال في وضعية إعاقة إلى البرامج الاجتماعية والتربوية, وهناك تأكيد في الاتفاقية الدولية للأشخاص في وضعية إعاقة على ضرورة ولوج هؤلاء الأطفال إلى كل مرافق الحياة الاجتماعية.

وبهذه المناسبة  » اليوم الوطني للأشخاص في وضعية إعاقة « , نتوجه بندائنا إلى كل المجالس : المجلس الجماعي, الإقليمي والجهوي  بكلميم من اجل التجاوب مع مقترح جمعية التضامن مع الأطفال ذوي الحاجات الخاصة بكلميم, والتي سبق لها أن  تقدمت بتصور لمشروع التحسيس بالولوجيات بمدينة كلميم من اجل تفعيله على ارض الواقع وفق مقاربة تشاركية تجعل العنصر البشري في صلب البرامج الاجتماعية.

 وبمناسبة اليوم العالمي للأشخاص في وضعية إعاقة نذكر بكل اعتزاز بما جاء في الرسالة الملكية الموجهة إلى المنتدى البرلماني حول العدالة الاجتماعية حيث أكد جلالة الملك محمد السادس نصره الله على ضرورة الاهتمام بالأطفال في وضعية إعاقة.