Accueil / Actualités / جمعية نوميديا تنظم المهرجان البيئي في دورته الثالثة بمناسبة اليوم العالمي للبيئة

جمعية نوميديا تنظم المهرجان البيئي في دورته الثالثة بمناسبة اليوم العالمي للبيئة

نظمت جمعية نوميديا للثقافة والبيئة بتنسيق مع جمعية « ثذرين الثقافية » من مدينة مليلية السليبة و شبكة الجمعيات التنموية العاملة بالمنتزه الوطني بمناسبة اليوم العالمي للبيئة، و في إطار المهرجان البيئي في دورته الثالثة تحت شعار:  » السياحة البيئية في خدمة التنمية المستدامة »، زيارة خصصت لوفد جمعية « ثذرين الثقافية » من مدينة مليلية السليبة إلى معرض للمنتجات التقليدية حيث تم التعرف على بعض المنتوجات التقليدية القديمة بالمنطقة و تم إعطاء بعض الشروحات حول طريقة صناعتها و استعمالها في الحياة اليومية، ثم بعد ذلك قام الوفد بزيارة مقر شبكة الجمعيات التنموية العاملة بالمنتزه الوطني للحسيمة و كان في استقبالنا كل من المنسق العام للشبكة و بعض أعضائها في جو من الترحاب والفرحة، حيث أعطيت شروحات مستفيضة عن أهداف الشبكة و طريقة اشتغالها بتعاون مع المجتمع المدني و السلطات المحلية وكذا أهم المشاريع المنجزة و في طور الإنجاز.

و في المساء كان لنا موعد مع فرقة ريف إكسبيرينس بدار الثقافة الأمير مولاي الحسن في حفل تقديم ألبومها الجديد بعنوان: « ثينفاس » حيث استمتع الوفد بأعذب الألحان و أجمل الكلمات و الرقص على إيقاعات فرقتي street boys و 3riband و فرق أخرى.

أما في اليوم الموالي فقد خصص لزيارة بعض الأماكن بالمنتزه الوطني للحسيمة بصحبة أعضاء شبكة R.O.D.P.AL ، فكانت الانطلاقة في السابعة صباحا متجهين إلى سوق رواضي و في الطريق استوقفنا مزار « لالة مريقة » فنزلنا لزيارة المكان حيث قام الاطفال بإطعام الخبز لبعض السلاحف التي تعيش في المستنقع القريب من المزار أخذ صور تذكارية، ثم اتجهنا إلى قرية الصناع التقليديين بجماعة رواضي و إطلاع الوفد على اهم المنتوجات التقليدية التي تصنع بالقرية.

وبعد ذلك توجهنا إلى قرية أدوز العريقة حيث قدمت الجمعية للفقراء من القرية بعض المنتوجات الغذائية و بعض الألبسة المستعملة كما أعطيت شروحات من طرف السيد عبد العزيز طليح عضو بشبكة R.O.D.P.ALعن البناء المعماري للقرية و مسجد أدوز و تحث عن بعض الأولياء الصالحين كالشيخ علي بن حسون، لتجه بعد ذلك لتناول الفطور بالمأوى القروي بأذوز و من ثم قرر الوفد الذهاب إلى شاطئ بادس حيث استمتع الأطفال برمال الشاطئ الذهبية و جمالية المكان و أقامت الجمعية غذاء على شرف الوفد الذي أتى من مدينة مليلية السليبة كعربون محبة و في إطار تقوية أواصر التعاون و التواصل البناء و خلق فرص حقيقية في تنمية السياحة القروية بالمنطقة.

لجنة الإعلام و التواصل

À propos Responsable de publication