Accueil / du coté associations / جمعية الواحة ببوذنيب تنظم ورشة تكوينية حول مهارات الالقاء

جمعية الواحة ببوذنيب تنظم ورشة تكوينية حول مهارات الالقاء

احتضنت القاعة الكبرى لبلدية بوذنيب يوم الأحد 18فبراير انطلاقا من الساعة 15:00 بعد الزوال مجريات الورشة الثالثة “مهارات الإلقاء” من تأطير الأستاذ دحاوي عبد الرحيم ، ضمن الوحدة الأولى “تقنيات التواصل الفعال”، من مشروع جامعة مبدعي الواحة في نسخته الأولى 2018
في بداية الورشة عمل الأستاذ الكريم على إبرام ميثاق عمل للورشة من حيث الوقت والكيفية بالتشاور مع المستفيدين، وتحديد الهدف من الورشة…، قبل أن يشرع في قياس مكتسبات المشاركين (ات) حول مفهوم مهارات الإلقاء وانتظارتهم من الورشة.
هكذا شرع الأستاذ في تقديم الجانب النظري من الورشة بنلء على الهدف المحدد، فبسط مفهوم “المهارة” و “الالقاء” و “مهارات الالقاء”، ثم انتقل الأستاذ الكريم لتبين مواصفات

الخطيب الذي يود إلقاء كلمة أو خطاب أمام جمهور من الناس، حيث حصرها في ثلاث صفات رئيسية : الصدق، تملك الموضوع، اللغة.
بعد ذلك انتقل الأستاذ الكريم لتبين مراحل مهارات الالقاء، إذ قسمها إلى قسمين، أولهما الأعداد الذي يتطلب استحضار مجموعة من العناصر أبرزها الظروف الخارجية (خصائص المخاطب) والداخلية (الخصائص النفسية والفكرية والعلمية للخطيب). وثانيا مرحلة الإلقاء التي يرتبط نجاحها بمجموعة من المحددات والشروط أبرزها قوة وشخصية الخطيب.
وعقب وقفة الشاي، استأنف الأستاذ الورشة في جانبها التطبيقي، حيث طلب من المجموعات الست إعداد موضوع قصد إلقائه أمام الحضور، مع تحديد خطوات الاعداد من خلال الهدف والمستهدف وعناصر الموضوع…، بعد حوالي نصف ساعة من الاشتغال في مجموعات قام تلميذين من كل مجموعة لتقاسم الإنتاجات، والتي تميزت بالتنوع والجودة في الإلقاء. وهو ما استحسنه الأستاذ المؤطر للورشة، مع تقديمه لبعض الملاحظات على طرق إلقاء كل فريق.
هكذا مع 18:30 حققت الورشة الهدف منها، واختتمت بشكر الأستاذ المؤطر “دحاوي عبد الرحيم” على تحمله عناء السفر. على أمل اللقاء الاسبوع المقبل مع ورشة جديدة ضمن المشروع نفسه.