Accueil / du coté associations / جمعية الواحة ببوذنيب تنظم الحفل الختامي لمجموعة رياضها

جمعية الواحة ببوذنيب تنظم الحفل الختامي لمجموعة رياضها

في إطار أنشطتها التربوية نظمت جمعية الواحة للثقافة والتربية والتنمية الاجتماعية الحفل الختامي لمجموعة رياضها تضمن أناشيد ولوحات فنية وسكيتشات ومسرحيات من تنشيط أطفال التعليم الأولي .

في كلمة افتتاحية أشار رئيس الجمعية السيد مولاي محمد بنشريف إلى أن هذا الحفل يأتي تتويجا لمسار دراسي اتسم بالجدية وجودة المردودية،وتنزيلا للرؤية الإستراتيجية للجمعية التي تعتبر الأساس البشري مدخلا حقيقيا للتنمية المحلية ، كما توجه بالشكر لمربيات التعليم الأولي برياض الواحة على عملهن الجاد ورغبتهن الأكيدة في الرفع من مردودية أطفالهن بكل تفان وإخلاص، للجنة الإشراف على تأطير التعليم الأولي بالجمعية ،ولكل من ساهم في انجاح هذا الحفل.

وأضاف السيد الرئيس إلى أن إستراتيجية الجمعية تأسست هذه السنة على جملة من المرتكزات:

المرتكز الأول: تمحور حول السعي  لتحقيق جودة التعلمات من خلال تمكين المتعلمين من الكفايات الأساسية في الرياضيات والكتابة والقراءة.

المرتكز الثاني: إدماج بيداغوجيا اللعب في المنهاج الدراسي باعتماد ديداكتيك يتأسس على اللعب كمرتكز أساس في تقديم الدروس .

المرتكز الثالث :توفير فضاءات تربوية وصحية للأطفال وتزين الفصول الدراسية لتحقيق جاذبية رياض الواحة.

 وفي ختام كلمته توجه بالشكر لجميع شركاء جمعية الواحة في المشروع :من مندوبية التعاون الوطني ونيابة وزارة التربية الوطنية بالرشيدية  والمنظمات الخارجية الداعمة للمشروع.

حضر هذا الحفل ممثلو السلطات المحلية والمجلسين البلدي والقروي وممثل مندوبية التعاون الوطني وجمعيات وهيئات المجتمع المدني فضلا على  أزيد من 1200 من أمهات وآباء وأولياء التلاميذ،كما تخلله تكريم بعض المربيات الواحة وتوزيع شواهد تقديرية على بعضهن الآخر .

نشير إلى أن مشروع التعليم الأولي بمجموعة رياض الواحة انطلق مند سنة 1999 ويشغل 15 من حاملي الشهادات الجامعية ويستهدف أزيد من 400 تلميذا من العالم القروي والحضري كما يعد من المشاريع المتميزة لجمعية الواحة ببوذنيب.

À propos Responsable de publication