Accueil / Non classé / تقوية المنظومة الصحية المجتمعية بالمغرب

تقوية المنظومة الصحية المجتمعية بالمغرب

الجمعية المغربية للتضامن والتنميةَAMSED هي منظمة غير حكومية تنموية ذات أهداف غير ربحية، تأسست سنة 1993، وحصلت على صفة المنفعة العامة سنة 1999، وتتمثل مهمتها في “تقوية قدرات الجمعيات الوطنية و المحلية لتعزيز أدوارهم في التنمية المحلية”

وفي هذا الاطار وتماشيا مع استراتيجيتها الرامية  لتعزيز المنظومة الصحية المجتمعية، تشرفAMSED على برامج للوقاية من فيروس نقص المناعة البشرية / الإيدز والسل بشراكة مع وزارة الصحة وبدعم مالي من الصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والسل والملاريا وغيرهم. تهدف هذه البرامج للمساهمة في تحسين وضعية الفئات الأكثر هشاشة في المناطق المستهدفة . وتنفذ بشراكة مع أزيد من 100 جمعية محلية و وطنية.

وعلى الرغم من المجهودات التي يبدلها المجتمع المدني والدولة للتغلب على الاختلالات التي تواجهها منظومة الصحة بالمغرب إلا أنها مازالت تواجه العديد من التحديات و الاكراهات، و هو ما يتطلب  تكتيف الجهود بين مختلف الفاعلين لتحسين الوصول إلى المعلومة والحق في الصحة وذلك من خلال العمل على تعزيز التنسيق بين جميع المتدخلين في مجال الصحة العامة و كذا زيادة الاستثمار التقني والمالي الذي يعتبر أساسيا.

مساهمة في إغناء هذا النقاش، تنظم AMSED  لقاءا وطنيا حول تقوية المنظومة الصحية بالمغرب، بشراكة مع وزارة الصحة وبدعم مالي من الصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والسل والملاريا وذلك أيام 28 و 29 و 30 مارس 2017 بفندق جولدن توليب فرح – الرباط.

أهداف هذا اللقاء:

تطوير و تسهيل التفكير الجماعي لجميع الفاعلين المعنيين بالمنظومة الصحية بالمغرب، مع تقاسم تجارب وطنية و دولية*.

المساهمة في إطلاق حوار مجتمعي حول استراتيجية وطنية لتقوية المنظومة الصحية ، طرق التنفيذ و مساهمة مختلف الجهات* الفاعلة

سيحضر هذا اللقاء: نخبة من الفاعلين المؤسساتيين و المدنيين، و نخص بالذكر وزارة الصحة ؛ جمعيات التنمية والجمعيات الموضوعية لمكافحة الإيدز والجمعيات العاملة في مجال مكافحة السل والجمعيات العاملة في مجال صحة الأم والطفل. العديد من المنظمات الوطنية والمحلية والمنظمات غير الحكومية الدولية ووكالات الأمم المتحدة.