Accueil / Actualités / تقرير اللقاء التقديمي لمشروع حديقة بمدرستي

تقرير اللقاء التقديمي لمشروع حديقة بمدرستي

      تفعيلا لاتفاقية الشراكة مع الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة ، و تزامنا مع احتضان المملكة المغربية لمؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناح COP22  ، نظمت جمعية بويزكارن للتنمية و الثقافة بشراكة مع الوزارة المنتدبة لدى وزير الطاقة و المعادن و الماء و البيئة المكلفة بالبيئة و بتعاون مع المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية و التكوين الـمهني بكلميم اللقاء التواصلي التقديـمي لمشروع حديقة بـمدرستي يومه  الثلاثاء 15 نونبر 2016  بقاعة الأنشطة بمدرسة الحسن الأول ببويزكارن .

     وقد تميز هذا اللقاء بحضور المدير الجهوي لوزارة البيئة بكلميم و السيد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بكلميم إلى جانب مديري المؤسسات التعليمية الابتدائية المستفيدة من هذا المشروع البيئي و كذا رؤساء جمعيات الآباء بالمؤسسات المذكورة و عدد هام من التلميذات و التلاميذ و منسقي الأندية البيئية بالمدارس الابتدائية المستهدفة.

     افتتح اللقاء بكلمة السيد مصطفى أشبان رئيس جمعية بويزكارن للتنمية و الثقافة التي رحب من خلالها بالحضور وشكر  مدير مدرسة الحسن الأول ببويزكارن و من خلاله كل الأطر التربوية و الإدارية بالمؤسسة على تعاونهم مع الجمعية و توفيرهم كافة الوسائل الضرورية من أجل إنجاح هذا اللقاء الافتتاحي .

كما أبرز من خلال كلمته أن اختيار جمعية بويزكارن للتنمية و الثقافة هذا المشروع البيئي نابع من قناعتها بأهمية تعزيز مفهوم التربية البيئية في صفوف التلميذات و التلاميذ  وتمكينهم من آليات خلق حدائق مدرسية والعناية بها   و كذا تعزيز الوعي لديهم بأهمية التربية البيئية  بالإضافة إلى إتاحة الفرص لكل تلميذ لاكتساب المعارف والقيم والمواقف والمهارات الضرورية لحماية البيئة إلى جانب السعي لإرساء قيم أخلاقية جديدة تقوم على احترام الطبيعة واحترام الحديقة المدرسية.

      أما السيد محند أيت عتو المدير الجهوي لوزارة البيئة بكلميم فقد تحدث في معرض كلمته عن أهمية إنجاز هذه المشاريع البيئية بالمؤسسات التعليمية الابتدائية كما أكد أن المديرية الجهوية للبيئة ستساهم بشكل فعال في إنجاح هذا المشروع التربوي الطموح منوها كذلك بمجهودات الجمعية و حسن اختيارها لتوقيت افتتاح المشروع و الذي يتزامن مع الافتتاح الرسمي لمؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ بمراكش زوال اليوم .

      من جهته نوه السيد  الحافظ حواز المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بالجهود الجبارة التي تبذلها الجمعية المنظمة للقاء و اعتبر أن هذا المشروع البيئي هو ثمرة انفتاح المؤسسات التعليمية على محيطها الجمعوي و كذلك المصالح الخارجية، كما أنه ينسجم مع مضامين الرؤية الاستراتيجية لإصلاح التعليم 2015 – 2030 .

     أما السيد سعيد أروين  مدير مدرسة المدني الأخصاصي فقد أكد من خلال كلمته بالمناسبة أن أبواب المؤسسات التعليمية الابتدائية ببويزكارن تبقى مفتوحة أمام جميع المبادرات التربوية التي تخدم الناشئة ، شاكرا الجمعية المنظمة للمشروع اختيارها المؤسسات التعليمية الابتدائية ببويزكارن لتنفيذ المشروع .

بعد ذلك قدم السيد رئيس الجمعية عرضا يتضمن جميع مراحل تنفيد المشروع  بدءا بهذا اللقاء التقديمي مرورا  بالورشات التكوينية التي ستنظم بالمؤسسات التعليمية الابتدائية المستهدفة من المشروع و هي : مدرسة الحسن الأول ، مدرسة المدني الأخصاصي ، مدرسة علال بن عبد الله ، خلال شهر نونبر – دجنبر 2016 و شهر يناير 2017 ثم الحملات التحسيسية في بعض أحياء المدينة خلال شهر فبراير 2017  بالإضافة إلى رحلتين إيكولوجيتين خلال شهري مارس و أبريل 2017  وصولا للقاء الختامي خلال شهر ماي 2017 الذي سيكون تتويجا لجميع الأنشطة .

ليختتم اللقاء بعرض فيديو تعريفي بالمشروع و الجمعية .

عن الـمكتب التنفيذي :

 الرئيس : مصطفى أشبان