Accueil / Actualités / تحالف النساء المتوسطيات والإفريقيات: المساواة بين الجنسين مدخل أساسي لتحقيق العدالة المناخية

تحالف النساء المتوسطيات والإفريقيات: المساواة بين الجنسين مدخل أساسي لتحقيق العدالة المناخية

نظم تحالف نساء البحر الأبيض المتوسط وإفريقا، أمس الثلاثاء، على هامش كوب 22، بمراكش، ندوة تحسيسة بخطورة التغيرات المناخية ونتائجها، خاصة على النساء في المناطق المتوسطية والإفريقة، التي تعد أكثر تضررا بحكم مجموعة من العوامل.

وأوضح بلاغ للتحالف، أنه تكون عقب مؤتمر المناخ المتوسطي في مرسيليا ميد كوب21 والمؤتمر المتوسطي للمناخ في طنجة ميد كوب 22، ومن ثم إطلاق « نداء طنجة »، ويضم نساء من منطقتي البحر الأبيض المتوسط وإفريقيا، مضيفا أنه يهدف إلى تمكين هؤلاء النساء من مواجهة التحديات المناخية، خاصة في البلدان النامية، في المدن والأرياف، باعتبارهن خط الدفاع الأول ضد هذه التغيرات، وغالبا ما تكن الفئة الأكثر تضررا مقارنة مع الرجال، وهذا ما ينجم عنه:

قلة الفرص الإقتصادية ارتفاع نسب اللامساواة

ارتفاع نسب العنف المنزلي

تفاقم المخاطر الصحية وارتفاع معدل الوفيات

غياب تمكين النساء من الحصول من الولوج إلى التعليم والمجال الإقتصادي وغياب الموارد الإجتماعية

في نفس السياق، أكد البلاغ أن حضور المرأة في قضايا المناخ والبيئة ضعيف جدا، فالمرأة ليست ضحية للتغيرات المناخية فقط، ولكنها ضحية أيضا لعوامل هذه التغيرات، كما عبر التحالف عن أسفه تجاه تمثيلية المرأة الضعيفة في مفاوضات المناخ، وكذا على مستوى إشراكهن في القرار السياسي حول قضايا المناخ وطرائق التكيف معه

من جهة أخرى، شدد التحالف على ضرورة تحقيق المساواة بين الجنسين، باعتبارها مدخلا أساسيا للمواكبة التغيرات المناخية ومواجهتها، مقترحا في نفس الوقت خطة خطة مل ملموسة تتجلى في:

ترشيد وتوسيع مسألة التمويل، واعتماد تقنيات امنة ومستدامة، تأخذ بعين الإعتبار خلق مساحات للحوار واعتماد مقاربة تشاركية مندمجة لاتخاذ القرار محليا ووطنيا.

 رصد وتقييم آليات التمويل، والعمل على توفيرها محليا، ومنح الأولوية للنساء في ذلك من أجل الحد من عدم المساواة.

جعل تكنولوجيا الإنتقال المناخي في خدمة احتياجات النساء الذين يحتاجون الوصول إلى فرص العمل.

اعتماد نهج تشاركي لمواجهة التغير المناخي و لضمان التنمية المستدامة والشاملة.

التمكين السياسي والإجتماعي والإقتصادي للمرأة وكنتيجة حتمية لذلك عدالة مناخية تحترم المساواة بين المرأة الرجال

À propos Responsable de publication