Accueil / Actualités / تأسيس مرصد التغيرات المناخية وتتبع السياسات العمومية المرتبطة بالشأن البيئي

تأسيس مرصد التغيرات المناخية وتتبع السياسات العمومية المرتبطة بالشأن البيئي

بمبادرة من جمعية إيكولوجيا للتربية البيئية، وفي إطار مشروع آلية إدماج المقاربة الحقوقية البيئية في تتبع السياسات العمومية المرتبطة بالشأن البيئي، الممول من طرف المندوبية الوزارية المكلفة بحقوق الإنسان، انعقد يوم الأحد 10 يناير 2016 بمدينة القنيطرة الجمع العام التأسيسي لشبكة مدنية تحمل إسم « مرصد التغيرات المناخية وتتبع السياسات العمومية المرتبطة بالشأن البيئي ».

ويضم المرصد مجموعة من الجمعيات المهتمة بالمجال البيئي والتنموي، وعدد من الخبراء والباحثين، ويسعى إلى تتبع مدى احترام السياسات العمومية للبعد البيئي، بالإضافة إلى رصد الوضعية البيئية من خلال جمع المعطيات وتحليلها وإصدار التقارير والترافع حول القضايا البيئية والتنموية لدى الجهات المعنية و المساهمة في بلورة مشاريع تنموية اعتمادا على الخصوصيات المجالية.

ويأتي تأسيس المرصد من أجل المساهمة في تعزيز الدينامية الجمعوية التي تعرفها بلادنا في إطار الأدوار الدستورية الجديدة  التي أصبح يضطلع بها المجتمع المدني في مسلسل وضع وتتبع السياسات العمومية والترافع بشأنها ضماناً لتنمية مستدامة ودامجة ووضع بيئي متوازن، وذلك من خلال تقوية الفاعل الجمعوي المدني ليكون متدخلا فعالا في مسلسل التنمية الشاملة وتتبع السياسات العمومية، حسب الدور الريادي الذي حضي به في دستور المملكة المغربية، وتماشيا مع مصادقة الجمعية العامة للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، خلال انعقاد دورتها العادية السادسة والخمسين، في 26 نونبر 2015، بالإجماع على التقرير الذي يحمل عنوان « إدماج مقتضيات التغيرات المناخية في السياسات العمومية ».

وقد تعهدت الجمعيات المنضوية للمرصد، العمل المتواصل وفق برامج التنمية المستدامة للأمم المتحدة لما بعد 2015 والمعتمدة بشكل رسمي في 01 يناير 2016 من طرف كل دول العالم بما فيها المملكة المغربية، والعمل المشترك من أجل التزام باتفاقية باريس (كوب21) والمساهمة والتدخل للحد من الإنبعاثات الغازية (خصوصا الغازات المسببة لظاهرة الانحباس الحراري)، من أجل تعبئة كل الوسائل المتاحة لتحقيق تنمية عادلة مستدامة وفق مقارباتنا المعتمدة وقيمنا الراسخة، والتواجد والمساهمة بفعالية في كل التظاهرات المرتبطة بالتغيرات المناخية على الصعيد الوطني والدولي.

وقد بلور المشاركون ورشات المخطط الاستراتيجي، المحاور الإستراتيجية التالية لمرصد التغيرات المناخية وتتبع السياسات العمومية المرتبطة بالشأن البيئي هي:

–         تقوية القدرات التنظيمية والمؤسساتية والقانونية للمنظمات المدنية العاملة في مجال التنمية؛

–         إعداد الدراسات والتقارير حول التزام السياسات العمومية بالاتفاقيات الدولية المرتبطة بالبعد البيئي، والوضعية البيئية والصحية وفق المنظور التنموي الشامل والمبني على احترام حقوق الإنسان وكرامته؛

–          تتبع السياسات العمومية المرتبطة بالشأن البيئي من أجل تحقيق تنمية مستدامة وشاملة؛

–         دعم ومواكبة مشاريع بيئية وتنموية وترافعية وفق المقاربة المجالية المتعددة الأطراف.

وقد عرف الجمع العام المصادقة على ميثاق المرصد وعلى قانونه الأساسي ومخططه الاستراتيجي بالإضافة إلى انتخاب مكتب مسير يرأسه السيد مصطفى بنرامل ويضم 17 عضوة وعضو يمثلون الجمعيات المؤسسة للمرصد وفعاليات علمية وجامعية متخصصة.

À propos Responsable de publication