Accueil / Actualités / بيـــــان ملتقى الارز بخنيفرة

بيـــــان ملتقى الارز بخنيفرة

في سياق الدينامية الترافعية للائتلاف المدني من أجل الجبل وتجسيدا لشعارها المركزي:  » من اجل فعل مدني قوي وملتزم يخدم قضايا المناطق الجبلية » و تفعيلا للخطوات التأسيسية على مستوى الاقطاب الجبلية الاربعة الكبرى، اشرفت جمعية الهدف بولمان على تنظيم اللقاء الوطني الموضوعاتي الأول حول: الموارد الطبيعية للمناطق الجبلية بالمغرب أية سياسة عمومية لتسييرها والحفاظ عليها؟ بتنسيق مع جمعية حركات شبابية للتنمية المحلية خنيفرة، وشبكة الجمعيات التنموية ايت سكوكو مريرت، وذلك أيام: 30 – 31 أكتوبر و 01 نونبر 2015 بالمركب الثقافي ابي القاسم الزياني خنيفرة.

و بعد تدارس مختلف الجوانب المتعلقة بالموارد الطبيعية للمناطق الجبلية بالمغرب وخاصة الاشكاليات المتعلقة بتدبير الثروات المائية والحيوانية والنباتية… والوقوف على حجم الاستنزاف الذي تتعرض له هذه الثروات وحجم التهميش الذي يطال مصدر هذه الثروات وساكنتها، تطالب الاطارات المشاركة بما يلي:

  • اعتماد سياسات عمومية منسجمة تضمن التنمية المجالية العادلة و الاشراك الفعلي للساكنة الجبلية في تدبير مواردها الطبيعية وتحافظ عليها؛
  • اعادة النظر في التشريعات والمساطر الادارية المنظمة لاستغلال الموارد الطبيعية في افق اصدار قانون الجبل ؛
  • الحرص على استفادة ساكنة المناطق الجبلية من عائدات ثرواتها الطبيعية؛
  • تخفيف الضغط على الغابات والموارد المائية من خلال اعتماد طاقات متجددة وبديلة وكذا خلق مراعي وقرى نموذجية في سفوح الجبال؛
  • إقرار نظام ضريبي عادل بما يضمن التنمية المجالية المتوازنة بين مختلف جهات المغرب؛
  • تثمين المنتوجات الجبلية عبر تفعيل نظام التصديق الإثباتي وخلق وحدات انتاجية محلية؛
  • حماية النظام الايكولوجي والبيئي من التدهور والتلويث؛
  • تشجيع البحث العلمي الموجه الى تنمية الموارد الطبيعية والحفاظ عليها؛
  • جعل الجبل في صلب اهتمامات وبرامج المجالس الجهوية؛
  • خلق وكالة خاصة لتنمية المناطق الجبلية؛
  • اعتماد الخصوصيات البيئية والثقافية والطبيعية  في كل مقاربة تنموية لهذه المناطق.
  • خلق مرصد وطني لحماية شجرة الارز؛
  • إشراك الساكنة في صياغة وتطبيق البرامج الموجهة إلى المناطق الجبلية؛
  • منع خوصصة مياه الجبل؛
  • ضمان توازن مستديم بين الحاجيات والموارد المائية المتوفرة؛
  • ضمان تدبير عقلاني و مستديم للموارد المائية المتاحة؛
  • توفير الماء الصالح للشرب لجميع السكان  وخاصة ساكنة الجبل دات الدخل المحدود؛
  • محاربة كل اشكال النهب والتهريب الذي تتعرض له مجمل الموارد الغابوية (مافيا الغابات)؛
  • تفعيل التزامات الدولة المغربية بتطبيق مقتضيات المواثيق والعهود الدولية خاصة في ما يتعلق بالحق التنمية والماء….

كما نسجل بايجابية الاستجابة لمطلب التنصيص على المناطق الجبلية في اطار القانون المالي الحالي ونثير انتباه الى ضرورة الاستفادة المباشرة والآنية لهاته المناطق وساكنتها.

وقد شكل اللقاء مناسبة لمناقشة ميثاق شرف للائتلاف المدني من أجل الجبل والذي سيتم تعميمه على مختلف الجمعيات المنضوية تحته لاغنائه والتصديق عليه، بالإضافة الى تشكيل التنسقية الجهوية للائتلاف على مستوى قطب الاطلس المتوسط.

حرر في خنيفرة في: 01 نونبر 2015

À propos Responsable de publication