Accueil / du coté associations / بيان حول الفاجعة الانسانية بجماعة بولعلام بإقليم الصويرة المغرب.

بيان حول الفاجعة الانسانية بجماعة بولعلام بإقليم الصويرة المغرب.

تلقى منتدى افوس للديمقراطية وحقوق الانسان بأسى كبير فاجعة وفاة 15 امرأة، واصابة العديد منهن بجروح وكسور اثر تدافعهن للحصول على مساعدات غذائية  يوم الأحد 19 نونبر 2017 بجماعة  سيدي بولعلام بإقليم الصويرة ،

واذ يعبر المنتدى  عن تعازيه الصادقة والمواساة لذويهن وأقاربهن ، فانه يعلن للرأي العام ما يلي :

ü     شجبه واستنكاره   لما حصل بكل أسبابه ومسبباته، وما صاحبه من تقاعس قنوات  الاعلام العمومي عن نقل الوقائع و تنوير الرأي العام .

ü     يستنكر ويدين المقاربات  المتبعة في محاربة الفقر والاقصاء والتهميش بمناطق المغرب العميق، والتي ابانت عن عجزها ومحدوديتها في تحقيق الكرامة والعيش الكريم لعموم المواطنين والمواطنات .

وبالمقابل يطالب منتدى افوس للديمقراطية وحقوق الانسان الجهات المسؤولة والمعنية ب  :

ü     فتح تحقيق قضائي نزيه في ما وقع ،ومحاسبة الجهات المقصرة في تفعيل القوانين المنظمة للإحسان العمومي .

ü     بسن  سياسة عمومية  مندمجة حقيقية وناجعة تضمن فعليا شروط العيش الكريم ،وضمان الولوج إلى الحقوق الأساسية من تعليم وصحة وشغل وسكن وضمان التمتع بها في القرى والمدن للفئات المعوزة والمهمشة، تستحضر أهمية التمكين الاقتصادي والاجتماعي للنساء.

ü     محاربة الفوارق ،وتطوير السياسات والبرامج الاجتماعية ، واحياء قيم التضامن والاخاء والتكافل الاجتماعي بين أفراد المجتمع،

ü     رفع كافة أشكال التمييز ضدهن ،ومحاربة كافة أشكال العنف الذي يتعرضن له باستمرار.

ü     تفعيل اليات الانصات للمواطنين ومؤسسات القرب والوساطة واليات التشاور ،واعمال المقتضيات الدستورية ذات الصلة .

ü     رد الاعتبار للمواطن والمواطنة وتمتيعه بحقوقه الانسانية حفاظا على السلم الاجتماعي واملا في تحقيق العدالة الاجتماعية والكرامة والمواطنة الكاملة لكافة المغاربة والمغربيات  .

عن منتدى افوس للديمقراطية وحقوق الانسان

À propos Responsable de publication