Accueil / Actualités / بيان الفضاء الجمعوي بشأن الترخيص لإستيراد النفايات الإيطالية

بيان الفضاء الجمعوي بشأن الترخيص لإستيراد النفايات الإيطالية

في الوقت الذي  يقوم المغرب بالتحضير لاحتضان الدورة الثانية والعشرين لمؤتمر الأمم المتحدة حول المناخ COP 22 بمراكش، وإصداره  قانون يمنع تصنيع وتداول الأكياس البلاستيكية ،وتدشينه لأكبر محطة لإنتاج الطاقة الصديقة للبيئة وإحداث وزارة  مكلفة بالبيئة، يفاجأ الرأي العام الوطني بقرار الحكومة السماح بإبرام صفقة  استيراد 2500 طن من النفايات البلاستيكية وبقايا العجلات المطاطية قصد إحراقها في الأفران المغربية مقابل 118 مليون يورو، وهو ما يطرح سؤال توفر الإرادة السياسية لذا الحكومة في جعل المحافظة على البيئة ورشا استراتجيا لتحقيق  التنمية المستدامة .

وأمام  التنبيهات التي قامت بها منظمات وجمعيات المجتمع المدني بشأن الأضرار  التي تحدثها هذه النفايات على صحة الإنسان والحيوانات والنباتات ، والتقارير العلمية التي تم تداولها في هذا الموضوع، فإن الفضاء الجمعوي:

– يدعوا الحكومة إلى الوقف الفوري لعملية إحراق هذه الشحنة من النفايات، وإلغاء هذه الصفقة برمتها استجابة للمطلب الشعبي واحتراما للرأي العام الوطني الرافض لأن يتحول ترابه وهواءه مجالا لاستقبال النفايات السامة،

– يحمل الحكومة المسؤولية السياسية والأخلاقية عن استخفافها بالأضرار الصحية والبيئية  التي تسببها هذه النفايات السامة والتي تنتج غاز الديوكسين الذي يشكل خطرا كبيرا على البيئة وصحة الإنسان،

– يطالب بفتح تحقيق في هذا الشأن وإطلاع الرأي العام الوطني على خلفيات هذه الصفقة والأطراف التي شاركت في إجراءها والترخيص لها،

– يدعوا إلى تعزيز التشريعات الوطنية التي تمنع استيراد النفايات كيفما كان نوعها والتي تشكل خطرا على الصحة العامة والبيئة، والتي تعجز كبريات الشركات العالمية في الدول الصناعية توفير شروط السلامة الصحية والأمان البيئي لمعالجتها وإتلافها.

الفضاء الجمعوي

À propos Responsable de publication