Accueil / slideshow / بلاغ النسيج المدني للترافع من أجل الحقوق المدنية والسياسية

بلاغ النسيج المدني للترافع من أجل الحقوق المدنية والسياسية

       شارك النسيج المدني للترافع من أجل الحقوق المدنية والسياسية و المكون من المنظمة المغربية لحقوق الإنسان، وجمعية عدالة من أجل الحق في محاكمة عادلة، و حركة أنفاس ديمقراطية في أشغال الدورة 118 لحقوق الإنسان والجمعية الوطنية للمحامين الشباب بالمغرب والفدرالية الوطنية للجمعيات الامازيغية بجنيف يومي 24 و25 أكتوبر 2016، والتي ناقشت فيه اللجنة المعنية بحقوق الإنسان التقرير الحكومي السادس المرتبط بالعهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية ، وتابع مجموع التقارير التي رفعت إلى اللجنة من قبل المؤسسات الحكومية وغير الحكومية وتفاعل الخبراء مع محتوياتها.

        وإذ ينوه النسيج بالحضور البارز والمتنوع لجمعيات المجتمع المدني المغربي والأجنبي والذي أكده رئيس الدورة ومجموعة من الخبراء خلال مداخلاتهم، فإنه يدعو الفاعلين الحكوميين إلى العمل من أجل التجاوب الايجابي وإعمال الملاحظات والتوصيات التي  ستوجهها اللجنة للمغرب ,إحقاقها

     ويخبر النسيج الرأي العام بأنه سيعقد ندوة صحفية بعد صدور توصيات وملاحظات الخبراء النهائية،  وذلك لتقييم مشاركته وباقي مكونات جمعيات المجتمع المدني في الدورة 118 لحقوق الإنسان،  وتقديم خطة عمله من أجل تتبع إعمال هذه التوصيات،

        ويذكر بأن النسيج  قد قدم تقريرا موازيا  للتقرير الحكومي إلى جانب تقرير مواز ثاني حول القضايا المطروحة للنقاش إلى جانب تصريح أمام اللجنة شمل محاور أساسية وهي : توصيات عامة، إصلاح العدالة، مساواة النوع الاجتماعي، الأمازيغية، والحريات العامة و حرية المعتقد.

تجدون في المرفق ورقة التصريح أمام اللجنة.

                                                                                                            جنيف 26 أكتوبر 2016

À propos Responsable de publication