Accueil / du coté associations / المعهد الوطني للإحصاء و الاقتصاد التطبيقي يحتضن متفوقي جهة درعة تافيلالت

المعهد الوطني للإحصاء و الاقتصاد التطبيقي يحتضن متفوقي جهة درعة تافيلالت

قامت مؤسسة القائد الآخر المغربية للتميز صبيحة الإثنين فاتح فبراير 2016 بزيارة المعهد الوطني للإحصاء و الاقتصاد التطبيقي (INSEA ) المتواجد بمدينة العرفان (الرباط) ، و ذلك في إطار الرحلة الدراسية التي تنظمها المؤسسة في الفترة الممتدة ما بين 26 يناير و 04 فبراير 2016 لفائدة متمدرسي ثانويات جهة درعة تافيلالت المتألقين دراسيا .

و قد زارت الفئة المستفيدة من الرحلة مرافق المؤسسة العمومية التي تم تأسيسها سنة 1962 و التي تتخصص في تكوين مهندسي الدولة في تخصصات ؛ الإحصائيات ، الإعلاميات ، الإقتصاد التطبيقي ، الديموغرافيا و البحث العلمي ، و تفقد المتفوقون كذلك خزانة المؤسسة التي تتوفر على عديد المراجع التي يستفيد منها الطلبة المهندسين .

و أشرفت السيدة “سارة أسامي” المسؤولة عن مركز الإعلام و التوثيق بالمعهد على تقديم شروحات حول كيفية الولوج للمعهد و أهم التخصصات التي يحتضنها و كذا آفاق ما بعد التخرج . و أضافت في حديثها للموقع بأن المعهد يوفر تكوينا يجمع ما بين الإحصاء والتحليل الاقتصادي ، و يُمَكِّنُ من تخصصات في ميادين؛ المعلوماتية والتمويل ، الديمغرافيا، والبحث العملياتي .وتعد المدرسة الأولى التي تقدم التدريب في مجال الحواسيب على الصعيد الوطني ، وقد وضعت الكمبيوتر الأول للمملكة في عام 1974.

و أضافت “أسامي” بأن المعهد يُمَكِّنُ الطلبة من مهارات تمكنهم من ممارسة التحليل والتنبؤ الاقتصادي ، وهندسة نظم المعلومات والخبرات الإحصائية، ولكنهم قادرون أيضأ على وضع نماذج متطورة لتحسين تحليل السوق، وبناء استراتيجيات تسويق مستهدفة، وقياس المخاطر في مجموعة متنوعة من المجالات. علاوة على ذلك فإن التكوين في المعهد لا يقتصر على الجوانب التقنية والتصميم ، ولكن يمتد أيضا لتشمل الإدارة والاتصالات والمعرفة الجيدة للوضعية الاجتماعية والاقتصادية والسياسية، ويعول على خريجي المعهد أن يلعبوا دورا استراتيجيا في مراحل مختلفة من عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية، ويشغلون وظائف متعددة في القطاع العام والمجتمعات المحلية والقطاع الخاص ؛ البنوك وشركات التأمين الوطنية والشركات المتعددة الجنسيات.

و عرفت الزيارة فتح مداخلات تلاه نقاش عبر فيه المتفوقون عن مدى استعدادهم لولوج هذه المؤسسة التي تعد بسوق شغل مستقبلي واعد  ، علاوة على مناقشة بعض النقط المتعلقة بالمعايير التي تضمن الولوج و التكوين ما بعد البكالوريا .