Accueil / du coté associations / الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع ابن جرير

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع ابن جرير

حرصا منه على مواكبة وتتبع ما يجري على مستوى إقليم الرحامنة، وانطلاقا من سعيه إلى فضح مختلف الخروقات التي ترتكب في حق سكان إقليم الرحامنة، اجتمع مكتب فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بابن جرير يوم الإثنين 10 يوليوز 2017.

وبعد مناقشته لمخلف القضايا المطروحة على جدول أعماله، وقف على أن السلطات المحلية، لا زالت متمادية في الامتناع عن تسلم ملف التجديد، وتسليم وصل الإيداع، مما يجعل الفرع أمام وضع شاذ، وغير قادر على استغلال الفضاءات العمومية، التي من حقه أن يستغلها في الإشعاع الحقوقي، على مستوى الإقليم.

ووقف أيضا على مشكل شركة RHATFORG، المالكة لمستودع عشوائي، لغربلة وفرز وبيع الرمال بدوار بوعشرين، جماعة لبريكيين، عمالة إقليم ، والتي ألحقت أضرارا كبيرة تتمثل في تطاير الغبار على السكان، وعلى الضيعات الفلاحية، بالإضافة إلى ضجيج الآلات المستعملة ليلا، ونهارا. وهو ما أدى إلى توقف الأنشطة الفلاحية، وظهور أمراض الجهاز التنفسي، وتلوث البيئة، وظهور بوادر التصحر، في محيط دوار بوعشرين.

ووقف أيضا على أن وادي بوشان، الذي يخترق مدينة ابن جرير، تحول إلى مطرح عشوائي للأزبال، يشوه صورة المدينة، ويلحق أضرارا صحية، ووبائية بالسكان.

كما وقف كذلك على ضرورة التسريع بإعداد الفضاءات الثقافية، والاجتماعية، على مستوى الإقليم ككل، حتى تكون في متناول الإطارات الثقافية، والاجتماعية.

ووقف كذلك على عدم إيواء المسنات، والمسنين، وذوي الاحتياجات الخاصة، وعدم الحرص على تشغيل العاطلين، والمعطلين، وخاصة منهم، المطالبات والمطالبين، بالعمل في مكتشف فوسفات ابن جرير، أسوة بباقي الأقاليم الفوسفاتية.

كما وقفت كذلك على التمييز بين حاملي البطاقة الوطنية، على مستوى التشغيل في مختلف اوراش مدينة محمد السادس.

وسجل ان ظاهرة الأزبال المتراكمة هنا، أو هناك، في مدينة ابن جرير، تقف وراء التلوث الذي تعرفه مختلف الأزقة، والشوارع، كما سجل ان شرطة مراقبة المرور، لا تقوم بدورها في مراقبة الطرق، والتقاطعات المنظمة، بواسطة الأضواء، وفي الأماكن الخاصة بالراجلين، الذين يتعرضون لكافة الأخطار، وخاصة من قبل مستعملي الدراجات الهوائية، والنارية.

كما وقف على عدم تسلم عاملات النظافة لأجورهن من شركة إيكوسيا، التي لا تحترم الحد الأدنى للأجور.

وانطلاقا من هذا الرصد الشامل لأهم الظواهر التي تداس فيها كرامة الإنسان، وتهدر فيها حقوقه، فإن الجمعية المغربية لحقوق الإنسان ـ فرع ابن جرير:

  1) تدين، من جديد، عدم تسلم السلطة ملف تجديد مكتب الفرع، وتسليم وصل الإيداع، وتطالب السيد العامل الجديد على إقليم الرحامنة، بالتدخل لتسوية وضع فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بمدينة ابن جرير.

2) تشجب ما تقوم به شركة rhatforg في إقليم الرحامنة، من إلحاق الضرر بالسكان، وبالضيعات الزراعية، وتطالب بإيقاف هذه الشركة، ومثيلاتها، وتعويض السكان عن الأضرار الصحية، والزراعية، والبيئية التي لحقتهم.

3) تدين ظاهرة الأزبال المنتشرة في وادي بوشان، وتطالب بالحرص على نظافته، ومراقبته باستمرار، من أجل وضع حد للأضرار التي يلحقها بسكان مدينة ابن جرير.

4) تطالب بالتسريع بإنجاز المشاريع الثقافية، والاجتماعية في إقليم الرحامنة، وجعلها في متناول تنظيمات المجتمع المدني.

5) تهيب بالمسؤولين، من أجل العمل على إيواء المسنات، والمسنين، وذوي الاحتياجات الخاصة.

6) فسح المجال أمام تشغيل العاطلين، والمعطلين، وخاصة في مكتشف فوسفات ابن جرير.

7) تدين قيام الشركات، في أوراشها المختلفة، بالتمييز بين حاملي البطاقة الوطنية، في عملية التشغيل، مما يلحق الأذى بأبناء إقليم الرحامنة، لصالح الوافدين على أوراش تلك الشركات، من مختلف الأقاليم.

8) كما تطالب بقيام شرطة المرور، بدورها في حماية سلامة الراجلين، مما يقوم به مستعملو الدراجات النارية، من تهور، وخاصة في الأماكن المخصصة للراجلين.

9) كما تطالب بالتسريع بأداء أجور عاملات النظافة، مع ضرورة احترام الحد الأدنى للأجور، من قبل الشركة المشغلة.

10) تهيب بكل المتضررين، من مختلف الخروقات، التي تنتهك حقوقهم، إلى مد فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بابن جرير حتى تقوم باللازم.

عاشت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان

ابن جرير في 10 / 07 / 2017

مكتب الفرع