Accueil / du coté associations / البيان الختامي للجمع العام الخامس لمنتدى الزهراء للمرأة المغربية 07-08 أكتوبر 2017

البيان الختامي للجمع العام الخامس لمنتدى الزهراء للمرأة المغربية 07-08 أكتوبر 2017

انعقد بحمد الله الجمع العام الخامس لمنتدى الزهراء للمرأة المغربية ببوزنيقة يومي 07 و 08 أكتوبر 2017، تحت شعار « صيانة لكرامة المرأة والأسرة، جميعا من أجل فعل مدني مؤثر« ، وقد شكل الجمع العام محطة أساسية لتفعيل الديمقراطية الداخلية إذ تمت مناقشة التقريرين الأدبي والمالي للمرحلة 2013-2017 والمصادقة عليهما، وانتخاب الرئيسة وباقي هياكل المنتدى.

 وفي سياق المناقشة والمصادقة على التوجهات الإستراتيجية للمرحلة 2017-2021، واستحضارا لمناسبة الاحتفال باليوم الوطني للمرأة المغربية، وما راكمته من مكتسبات مهمة كانت نتاج نضالات مستميتة من أجل تغيير أوضاع المرأة والتمكين لها مجتمعيا، عبرت عضوات الجمع العام من منطلق متابعتهن عن كثب لمختلف التطورات والتحولات التي يعرفها المجتمع المغربي عما يلي:

  • قلقهن حول تنامي بعض الظواهر المجتمعية الغير منسجمة مع القيم الأصيلة للمغاربة، من قبيل ظاهرة العنف والتحرش الجنسي ضد النساء في الفضاء العام، ومطالبتهن التسريع بإخراج القانون 13-103 المتعلق بمحاربة العنف ضد النساء الذي سيشكل إحدى آليات الردع القانوني، مع ضرورة تبني مقاربة شمولية ذات أبعاد تربوية وثقافية وإعلامية لأجل الحد من ظاهرة العنف المتنامي ضد النساء والفتيات.
  • مناشدتهن الحكومة التعجيل بتعديل قانون الوظيفة العمومية وتضمينه مقتضيات حمائية وتمييزية لفائدة الأم الموظفة وتضمينه التوصيات الصادرة عن الدراسة التي أعدتها الوزارة الوصية حول المرأة الموظفة والتوزع بين الأدوار.
  • تجديد مطالبتهن الحكومة باعتماد خطة وطنية عرضانية تضمن التقاء السياسات العمومية في مجال الأسرة، وذلك بالنظر لما تعرفه الأسرة المغربية من مظاهر ومؤشرات مقلقة تهدد كيان الأسرة واستقرارها في الوقت الذي يفترض فيه أن تكون رافعة للتنمية المجتمعية والاقتصادية.
  • تأكيدهن على أهمية استكمال توصيات الحوار الوطني حول المجتمع المدني خاصة ما يتعلق بملائمة قانون الجمعيات مع المقتضيات الواردة في دستور 2011.
  • دعوتهن للتعجيل بتشكيل هيئة المناصفة ومكافحة كل أشكال التمييز، والمجلس الاستشاري للأسرة والطفولة، وكذا المجلس الاستشاري للشباب والعمل الجمعوي، مع ضمان التعددية والتنوع في التشكيلة احتراما لمبادئ باريس.
  • وعلى الصعيد الدولي فإن الجمع العام يطالب بالتحرك العاجل لهيئة الأمم المتحدة ومختلف هيئات الإغاثة الإنسانية لحماية جميع النساء والفتيات اللواتي يعانين من الانتهاكات الجسيمة لحقوقهن في مناطق النزاع والاحتلال.

  وحرر ببوزنيقة

                                                    في  8 أكتوبر 2017

عزيزة البقالي القاسمي

رئيسة منتدى الزهراء للمرأة المغربية

عن الجمع العام الخامس لمنتدى الزهراء

          

À propos Responsable de publication