Accueil / Actualités / إعلان الدار البيضاء

إعلان الدار البيضاء

حن المشاركات والمشاركين في الندوة الدولية حول  »واقع العنف في شمال إفريقيا والشرق الأوسط » المنظمة بمناسبة اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة ، من طرف فدرالية رابطة حقوق النساء بتعاون مع برنامج الشراكة العربية الدنماركية، وذلك خلال يومي 25 و26 نونبر 2016 بالدار البيضاء.
إننا كممثلات وممثلين لجمعيات ومنظمات وشبكات حقوقية من شمال إفريقيا والشرق الأوسط ومن دول أوروبية ، وبعد التنويه بنجاح أشغال هذه الندوة لا يفوتنا أن نسجل ما يلي:
 التنديد بكل أشكال العنف المبني على النوع في كل بقاع العالم وفي منطقتنا على وجه الخصوص.
 استفحال جرائم العنف المبني على النوع مع تصاعد المد الأصولي المحافظ في المنطقة بعد ما يسمى  »الربيع العربي »، واتخاذ هذه الجرائم أشكالا خطيرة من قبيل جرائم الشرف، جهاد النكاح، موجة التكفير ضد ناشطات حقوقيات وتهديدهن، بيع النساء في سوق النخاسة، زواج القاصرات….

وبهذه المناسبة فإننا نعلن عن التوصيات التالية :

1. مطالبة الدول والحكومات في منطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط بتحمل مسؤوليتها الكاملة سياسيا، تشريعيا وإجرائيا، لحماية النساء والفتيات من كل أشكال العنف والقضاء عليه.
2. تأسيس  »مرصد مغاربي شرق أوسطي ضد عنف النوع » يتكلف بالرصد والمتابعة والضغط من أجل التقدم على مستوى مناهضة العنف ضد النساء.
3. مطالبة المنتظم الدولي الحقوقي إلى الرقي باتفاقية مجلس أروبا للقضاء على العنف ضد النساء (اتفاقية اسطنبول ) إلى مستوى اتفاقية دولية يتم تبنيها في إطار الأمم المتحدة باعتبارها إطارا قانونيا وحقوقيا شامل للقضاء على عنف النوع
4. التأكيد على ضرورة توحيد الآليات الدولية بشأن القضاء على العنف ضد النساء بالعالم تفاديا لتشتيت جهود وعمل الفاعلين والمختصين في المجال.
5. العزم على تقوية التشبيك والتنسيق على مستوى المنطقة لمواجهة العنف والتمييز وتعزيز قيم التضامن التي تجمعنا وطنيا إقليميا ودوليا من أجل تبادل الخبرات والتجارب والدفاع المشترك عن الحقوق النسائية.

الدار البيضاء 26 نونبر 2016